وقعت جمهوريتا الغابون وغينيا الاستوائية، اليوم الثلاثاء بمراكش، اتفاقا تاريخيا لحل النزاع الحدودي القائم بينهما منذ ثلاثين عاما حول جزيرة مبانيي.

وينص الاتفاق، الذي وقعه كل من رئيس جمهورية غينيا الاستوائية، تيودورو أوبيانغ نغيما مباسوغو، ورئيس جمهورية الغابون، علي بونغو أونديمبا، والأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، بان كي مون، على إحالة النزاع الحدودي القائم بين البلدين على محكمة العدل الدولية.

وتتنازع غيينا الاستوائية والغابون سيادة جزيرة مبانيي، وهي جزيرة صغيرة مساحتها 20 هكتار على حدودهما المائية. وفي سنة 2008، اتفق البلدان على تفعيل وساطة في النزاع تحت رعاية الأمم المتحدة.